الحالة المؤسفة لمواقع الصحافة المغربية

بعد مرور أكثر من عشر سنوات على دخول الأنترنت للمغرب لا تزال المواقع المغربية (خاصة العربية منها) لم تدخل الإحترافية بعد وتبنى وكأنها في منتصف تسعينيات القرن الماضي. ولا يزال المحتوى ضعيف جدا بالمقارنة مع دول مماثلة.

مناسبة حديثي هذا هو الوضعية الكارثية لمواقع الجرائد المغربية. فبالرغم من توفر الجرائد على محتوى غني وجاهز للنشر على الشبكة فإن حالة مواقعها مؤسفة جدا لا من حيت الشكل ولا من حيث الصيانة والتحديث.

ولعل القائمين على هاته المنابر الإعلامية لا يقدرون أهمية تواجد منشوراتهم على الأنترنت والتواصل مع الشباب الذين يفضلون القراءة على الخط بدلا من شراء الجرائد والمجلات الورقية.

والغريب في الأمر أنه حتى في أثناء الحملة الإنتخابية للشهر الماضي أرتأت مواقع بعض الجرائد الحزبية أخذ عطلة للصيانة ولايزال بعضها متوقف مثل صحيفة العلم لسان حزب الإستقلال.

أما المساء الصحيفة المستقلة والأكثر مبيعا في المغرب فلم تستطع حتى توفير موقع قار بإسمها. فلقد غيرت عنوانها ثلاث مرات على الأقل منذ انطلاقها قبل سنة والموقع معطل في أكثر الأوقات.

موقعا التجديد والإتحاد الإشتراكي بالرغم من تنافرهما الإيديولوجي إلا أنهما يتفقان في استعمال نفس التقنية والقالب الجاهز المتآكلان في نشر محتواهما.

موقع جريدة الصباح بسيط جدا ويقدم المحتوى على شكل بي دي اف فقط لكنه يحدث بشكل منتظم.

أما أحسن موقع لجريدة مغربية بالعربية فهو في اعتقادي لجريدة الصحراء المغربية (مقربة من القصر). شكله احترافي ويحدث بانتظام ويوفر امكانية البحث في الأرشيف وتنزيل كل الأعداد على شكل بي دي اف. غير أن ما أثار انتباهي هو تشابهه شبه التام مع موقع جريدة الحياة اللبنانية.

أشتغل الآن في تجميع مواقع كل الجرائد والمجلات المغربية وسأنشر اللائحة قريبا إن شاء الله.

تحديث - 22 أكتوبر 2007

اكتشفت أمس بأن جريدة المساء قد أنشأت موقعا جديدا بعنوان جديد هو

www.almassae.biz

وهذا هو العنوان الخامس على قدر علمي بعد:

www.almassae.com
www.almassae.ma
www.almasae.info
www.almassae.press.ma

العنوان الأخير فقط يشتغل الآن. وكأن القائمين على موقع الجريدة يحاولون الهروب من قرائهم بأي ثمن!

كاتب المقال:

التعليقات

شكرا لتطرقك لهذا الموضوع.إنه لأمر مخجل حقا. الغريب في الأمر أن هذه الجرائد تضيع على نفسها فرصة الإستفادةمن موارد الإشهار و الخدمات من أكثر من مليون مغربي في الخارج على أقل تقدير. سوف أكتب على هذا الموضوع كذلك نظرا لأهميته.

اشكرك ايضا لتطرقك لهذاالموضوع!
مستوى المواضيع التي تتطرق لها جد ممتاز!

مغربي

نعم صدقت..حصل لي نقس الشيئ ... فرص ثمينة تضيعها الصحافة المغربية

quelle scandale, on voit rien

أنت محق ولكن لا تنسى أن المخزن هو الذي يفعل كل ما في وسعه لإيقاف أوتدمير مواقع جريدة المساء حتى وصل بهم الأمر إلى الدخول لعناوين رشيد نيني الإلكترونية وشكرا

hada aladi yaheselo le gakhidate alemassae hewa karita

انت ايضا يبدو ان موقعك رغم اهميته والمسؤولية التي القاها على نفسه من تحمل وزر المحافظة على لغة الضاد يبقى جد متواضع ..فلو لا اهمية المواضيع المطروحة به لما اهتم له احد...وانت تعرف سياسة السوق "زوق تبيع"..
ارجو للمشرفين على هذه النافدة الفتية المزيد من التالق..

الجرائد المغربية قصيرة النظر فهي تعتقد أن نشر محتواها على الإنطرنيت سيضيع عليها زبون محتمل تمني نفسهابه خصوص الصحافةالحزبيةالبائرة

لماذا موقعكم هكذا باهتا؟ (أعني لون الكتابة)...
كان الله في عون عليلي البصر.