عام على انطلاق موقع بلا فرنسية، وماذا بعد؟

في مثل هذا اليوم من العام الماضي، إنطلق موقع "بلا فرنسية" ليكون صوتا جديدا من أجل المطالبة بالإستقلال اللغوي بالمغرب وتحولت "بلا فرنسية" من مدونة شخصية إلى مدونة جماعية مفتوحة في وجه الجميع لإبداء رأيهم في القضية، ليس فقط بالتعليقات ولكن بالمقالات أيضا. هذا التحول لم يكن ممكنا لولا تشجيع ومساندة العديد من المدونين والقراء الذين أرادوا أن يستمر نداء "خاطبني بلغتي يابن بلدي". ولكم جميعا أقول شكرا، شكرا، شكرا!

هدفي من التذكير بهذه المناسبة، ليس من أجل الإحتفال أو التباهي ولكن من أجل دعوتكم جميعا لتقييم هذا المشروع، ومحاسبة القائمين عليه، والتفكير في مستقبله. ويمكنكم البداية من السؤال الأساسي: هل هناك جدوى من إستمرار هذا الموقع؟

وقبل الإستمرار في النقد الذاتي أحب أن أسرد في عجالة حصيلة السنة الأولى.

الزيارات اليومية للموقع خلال سنة

خلال السنة الماضية زار الموقع أزيد من 125 ألف شخص لقراءة حوالي 250 مقال. 75% من الزوار الكرام هم من المغرب، وقضوا حوالي دقيقتين في المعدل شاهدوا فيها أزيد من 288 ألف صفحة. أزيد من 360 منهم سجل نفسه وأصبح صديقا دائما للموقع باستطاعته المساهمة بمقالات في قسم "مشاركات القراء". ولتشجيع الكتابة باللغة العربية، أضاف الموقع خدمة "مدونات مغربية" التي تقدم جردا يوميا لجديد 160 مدونة مغربية و17 من المدونات العربية التقنية .ولمن أراد إضافة مدونته الإتصال بي.

ربما تبدو هذه الأرقام مشجعة (والحمد لله) لكنني أحب أن أرى نصف الكأس الفارغ وأترك طبعي المتفائل في هذا اليوم. وهذه هي ملاحظاتي السلبية:

* مساهمات كتاب الموقع الرسميين ضئيلة جدا، وهذا ينقص من تنوع المقالات ومن جودتها (وبصراحة، أحتاج إلى اجتياز بكالوريا أدبي لترقية كتاباتي فالناس قد ملوا من اسلوبي البسيط)

* مساهمات القراء شكلت أكثر من ثلث المواد المنشورة، وهذا شيئ إجابي، لكن هناك الكثير من المواد الخارجة عن الموضوع أو التي تحتاج إلى مراجعة لغوية، وفي هذا الإطار أرى ضرورة وجود مصحح لغوي (متطوع طبعا)

* عنوان الموقع "بلا فرنسية"، أحبه الكثير وربما من يكرهه أكثر، ولم تفتنا فرصة إلا وأوضحنا أننا لسنا ضد تعلم اللغة الفرنسية لكن ضد استعمالها في خدمة المواطن والتواصل معه وفي اعتمادها في التعليم. لكن تجد "العربوفون" أنفسهم، يخشون تأييد فكرته، حتى لا يقال عنهم أنهم ضد الإنفتاح والتطور ...

* من خلال التعليقات والمشاركات ، يمكن القول بأن أغلب جمهور الموقع يخاطبنا بلغتنا، وكل التغطيات الإعلامية التي حصل عليها الموقع هي لوسائل إعلام عربية؛ فهل يا ترى نتحاور فقط فيما بيننا؟ وهل للإتصال "بالآخر" يجب علينا الكتابة بالفرنسية؟ (وهنا أحب أن أشير إلى قرار رشيد نيني، صاحب الجريدة الناجة المساء والمعروف بمواقفه ضد الفرنكوفونية المغربية، إلى إصدار جريدة باللغة الفرنسية، فهل هذا يعد تناقضا أم براغماتية؟). كيف يمكننا أن نقنع إخواننا الفرانكوفونين بمخاطبتنا بلغتنا إن كانوا لا يسمعوا لنا؟

* بعيدا عن الآخر، هناك المدونون المغاربة الذين يكتبون باللغة العربية وهم في تزايد مستمر، لكنهم يبخلون علينا بوضع رابط إلى الموقع في مدوناتهم أو الإشارة إليه في أحد مقالاتهم ولو بالإنتقاد. أليست مصلحتنا مشتركة في تطوير التدوين باللغة العربية؟

* وما بال شكل هذا الموقع الغريب؟ ولماذا يسمى موقعا وليس مدونة؟ تصميم الموقع هو مجهود فردي وهو بعيد عن الإحترافية، أستعمل برنامج "دروبال" لإدارته وكل الذين تطوعوا للمساعدة في التصميم لا يتقنون "دروبال". أما تسمية الموقع بالموقع وليس المدونة فجاءت رغبة في تنويع محتوياته بأقسام متخصصة، فإدراجات المدونة عمرها قصير ومرتبة زمنيا لذلك فهي غير مناسبة لنشر دراسات وأبحاث تفيد في خدمة القضية، وهذا النوع من المحتوى لم نتمكن بعد من جمعه. وبإختصار فالموقع يمكن أن يحتوي على مدونة، وليس العكس (على قدر علمي).

وقبل الختام، أحب الإشارة الى حدثين إيجابيين مهمين، الأول يخص القضية، وهو تأسيس الجمعية المغربية لحماية اللغة العربية والتي استطاعت تحريك الرأي العام من أجل إعادة الإعتبار للغة الوطنية.

والحدث الثاني يخص الموقع، وهو أغنية "بلا فرنسية" التي أبدعتها فرقة سبعة رجال، والتي كانت مفاجئة سارة، أتمنى أن تساهم في التعريف برسالتنا للشباب والناشئين. وأحببت كلماتها التي مزجت بين الأمازيغية والدارجة والعربية، وأظهرت بأننا كشعب متنوع الثقافة قادر على النهوض من دون الإعتماد على لغة أجنبية.

أنتظر تعاليقكم. فلا تبخلوا علينا بأفكاركم وإنتقاداتكم. والباب مفتوح للجميع من أجل المشاركة الدائمة في هذا الموقع.

كاتب المقال:

التصنيفات:

التعليقات

Mabrouk assidi

Cet espace mérite largement le détour, à bientôt

je suis contre ce site raciste qui encourage la haine contre las langues

على ما يبدو أنك لم تعي مراد هذا الموقع و لا تفقه تعريف كلمة العنصرية فظهرت كأطرش يحضر زفة عروس.

je suis contre ce site
avant de defdandre une langue qui n'est la votre au mois metriser la

ما علاقة العنصرية بهذا ؟

أخي أحمد اهنؤك على هذا المجهود الجبار .سأقف في عجالة على نقطة تنظيمية أراها مهمة جذآ ( على أساس أن اعود للنقط الأخرى فيما بعد ). و هي تتعلق بفكرة ضرورة وجود مصحح لغوي للموقع .

- ما مدى تدخل المصحح اللغوي في تصحيح الكتابات ؟ على مستوى الأخطاء الإملائية فقط , أم على مستوى الأخطاء التركيبية و المعنوية أيضآ ؟
- هل سيتدخل المصحح اللغوي في التعليقات أيضآ .
- بما ان الأمر يتعلق بالتطوع - وهو أساس و فخر لنا - فإني أقترح أن لا يكون هناك مصحح واحد , بل فرقة منتظمة , يتكامل عملها بتنسيق , دون التفريط في الحياة المهنية لأي شخص .
- أعرض خدماتي البسيطة كمصحح لغوي للموقع ,

والسلام عليكم و رحمة الله .

this site is against a barbarian language called "french" :) ; but i think all people here , encourage to learn german/english/chinese .... science language.... ; that will bring us science in the pur state ;

c 3ib o 3ar votre site
un vrai racisme
alah ysmah likom

لم تجد ما تقول وبما تبرر.

moi aussi je contre ce site car est un site raciste;alors que les marocains ne sont pas des raciste comme Ahmed

تحية لكم ونشعكم والى الأمام

أشكرك أخي أحمد على هذه المبادرة الشجاعة ، حقيقة يحتاج المرء الى شجاعة وجرءة ليتحدى المد الفرنسي فهناك هيمنة ملحوظة لطابو فرنسي لا يقوى الكثير على مجابهته وإنه لأمر مؤسف يتطلب الإنعاش الفوري من طرف المسؤوليين ... ولكن هل من مستمع ؟..

بالنسبة لهذا الموقع / المدونة بالنسبة لتجربتي الشخصية (كمصمم مواقع هاو) منذ أول زيارة علمت من خلال الفراسة "الويبية" و من خلال الكرافيك الناجح والتصميم الذكي والاحترافي أنه موقع جدير بالتفحص ، أما حين يدرك المرء فحواه فتلك قصة أخرى !

خلاصة : هذا الموقع ناجح بكل المقاييس من نواحي التقنية والجدوى والهدف ..

دعم مائة في المائة !

ملحوظة : لا أعرف بالنسبة لمستخدمي الويندوز ولكن بالنسبة لي كمستعمل للينوكس أوبونتو الخط صغير بعض الشيء ، أحبذ اسخدام Tahoma و DejaVu Sans على الـ CSS ، الاكثر ملاءمة للخط العربى على الويب .

خالص التحيات / ياسين

الى الأما أخي أ حمد ولا تبالي بالمشتاقين للمستعمر وللمعانون من عقدة الضعف هدال الموقع ليس بعنصري وانما يدفع على هوية الأم المتمتل في الغة ولن تتقدم أمتنا بدونها ادهب لفرنسا وقل لهم أن يتحدتو بغير لغتهم فلن يفعلو
فستفيقو يا مغفلون

نعم و مع الاسف

إلى الأمام فنحن واثيقين من قيمة لغتنا وجمالها وهدا باعتراف الغرب قبل العرب...

سلام يا سيد أحمد،

أود أن أشكرك جزيل الشكر لكل ما قمت وتقوم به لرد الاعتبار إلى اللغة العربية، بل الاهم من هذا رد الاعتبار الى هوية كل مغربية ومغربي. البداية جاءت بنتائج جد مشجعة، لكن الطريق لايزال طويلا وشاقا. إنني متأكد أن فئة لا بأس بها من المغاربة، في الداخل كما في الخارج تعي خطورة الموضوع وتعقيده، وإذا تظافرت الجهود وإتحدت الاصوات فإن تحقيق الهدف سيتم إن شاء الله.

الأصوات المرتفعة بالتنديد أحيانا وبالسب والشتم أحيانا أخرى تعبر عن نتيجة سياسة الفرنكفونية التي تمارس في المغرب. أود أن أوجه لهم نداء لاطالبهم بما جاء في شعار موقعك "خاطبني بلغتي يا إبن بلادي"، وأضيف إلى شعارك: خاطبني بلغت أمك ياإبن بلدي، فإن كانت بربرية أو أمازيغية فليكن خطابك بالامازيغية وإن كانت فرنسية فليكن خطابك فرنسيا.
في كلا الحالتين أنتظر منك تعبيرا سليما، أسلوبا صحيحا وأفكارا منظمة. لأن هذا أقل شيء يمكنك أن تقدمه للغتك الأم، إن كنت تتحترمها وتعتز بها.

لك ياسيد أحمد ولكل زوار موقعك الرائع أطيب التحيات، وعن طريق موقعك أوجه تحيتي وإحترامي لكل المشرفين على الجمعية المغربية لحمايـة اللغـة العربيـة.

مغربي

الأخ المحترم والصديق أحمد..
إنها فرصة للدعم كما قلت وليس للتباهي، فرصة إعلان للمغاربة عموما لنقول كفى من الفرنسية.. كفى..
أخي وفقكم الله لكل خير
وبهذه المناسبة كل عام وأنتم أفضل..
ومع تحياتي.

مساند فكرتك : سعيد أومرزوك
http://oumerzoug.blogspot.com

لقد ادى الاحتلال الفرسي الى تاثرنا باللغة الفرنية ولقد اقللنا ولكن لازلنا مستعمرين لغة و لباسا و تصرفا وارجوا ان يكون هذا الموقع استقلالا لنا من هذه اللغة

الا يكفي انها لغة القران...

بارك الله فيكم، ووفق مسعاكم، ووفقنا أيضا لندعمكم.
أستاذ اللغة العربية بالثانوي التأهيلي

أهلا بك أخي : أكتب اليكم من بلد بعيد ( سيناء ) موقعكم بالفعل مفيد وأنا سجلته من من ضمن المواقع الهامة في مدونتي سيناء حيث أنا

تحية طيبة لك أخي أحمد
أولا أهنئك بمناسبة مرور عام على تأسيس موقعك الهادف
موقع جعل غايته النبيلة الدفاع عن اللغة العربية ورد الإعتبار إليها وسط اكتساح اللغات الأخرى لحياتنا الثقافية
نعم بلا فرنسية شعار يسطر ويلخص أهدافا نبيلة يجب أن تتظافر كافة الجهود لتحقيقها
ألف مبروك أخي أحمد وتحية لك ولزوار موقعك

السلام عليكم و رحمة الله .
أعود .
-فيما يخص الشكل الخارجي للموقع , أنا أرى أن يبقي محاقظآ على البساطة في الألوان , في تموقع المختلف عناصر الموقع , فغنى و كثرة المحتويات في بعض الأحيان يؤثر سلبآ على الزخرفة الخارجية للموقع .
-أقترح وضع مكان خاص للإقتراحات العملية , يمكن من تتبعها على الساحة ,و ضمان التنسيق بين أصدقاء الموقع الذين سيسهرون على تتبعها .
-
أقترح تكثيف الدراسات لتجارب الأمم الأخرى في التعامل مع لغتها(ألمانيا , اليابان...) , فهي وسيلة إقناع أثبتت انها الأكثر نجاعة في التعريف بالقضي .ة
- أقترح وضع مكان خاص لمحاولات الترجمة , ترجمة الكتب , البرامج , دروس علوماتية , على شكل مشاريع بين الأعضاء.

وفقنا الله لما يحب و يرضى

أحمد إن كرهك للغة الفرنسية، ناتج على أنك ضعيف في هاته اللغة العصرية ألجميلة؛ وأتمنى ان تكون شجاعا لكي لا تمسح هذا لتعليق كما فعلت سابقا.

صاحب التعليق الأخير

يا أخي اللغة العصرية معروفة هي اللغة الإنجليزية
ومن دونها لا تستطيع التواصل مع الآخرين في معظم بلدان العالم

وللعلم أنا أتقنها بشكل جيد والحمد لله ...ولا اسنخدمها إلا

((((( للضرورة ))))
وليس هذا يعني أنني ضعيف !!
ولعلمك يا أخي أنا لا أر باللغة الإنجليزية أية بلاغة ..وحتى درست الفرنسية قليلا وجدتها نفس الحالة !!
لا شيء يقارن بلغة القرآن والبلاغة والتعبير ( العربية )

وحتى الذين يتقنون اللغة الفرنسية استخدموها للضرورة
ولا تهملوا لغتكم العربية ..ودعكم من كلام الناس
فمن غير المعقول أن تتحدث مع صديقك بالفرنسية أو الإنجليزية بدلا من اللغة الأم ألا وهي العربية
وكذلك الحال مع القراءة .. وغيره ..

وفقك الله يا صاحب الموقع ... وأسأل الله أن تعود لغتنا العربية إلى مجدها .. آمين

أخوكم العربي ...من الإمارات ..

اخي من الإمارات دافع عن لغة قريش في بلادك؛لأنها مهمشة من طرف اللغة الأنجليزية،

السلام عليكم اْخي اْحمد وجميع الاخوان الذين يعملون على تكريس اللغة العربية داخل المغرب وجعلها لغة كل مغربي بدلا من الخليط الموجود حاليا.
اْعرف نفسي فاْنا مواطن مغربي اْمازيغي واْعيش في فرنسا واْقوم بتدريس اللغة العربية في احدى الجمعيات التابعة للجالية المغربية المسلمة في فرنسا.
اْخي اْحمد لا اْريدك اْن تقلق من التعليقات الغير الائقة لبعض الاخوان المغتر بهم والذين يرون ان اللغات الاجنبية هي لغة العصر ولغة التطور ووو . ولكن هم لا يعرفون حق اللغة العربية وتاريخها وكيف ان هناك كثير من الكلمات العربية التي ما زالت تستعمل الى حد الان في الميدان العلمي والطبي العالمي. ولا يعرفون كذالك ان الخلل ليس في اللغة ولكن فينا نحن وطريقة دراستنا في الجامعات والمعاهد المغربية. والدليل على هذا هم اخواننا في دمشق حيث في الوقت الحالي يدرسون باللغة العربية في جميع الشعب سواء منها العلمية او التقنية او الاْدبية. وهم في المرتبة الاْولى على صعيد العالم العربي في ميدان الطب على سبيل المثال. ويكفي ان اْقول لكم ان العربية هي لغة القران ولغة يوم القيامةوقد فضلها الله على جميع اللغات حيث قال ( انا اْنزلناه قرانا عربيا..).
فالى الاْمام اخي الفاظل انت ومن معك وجزاك الله عنا كل خير.

أضحكتني والله يا أخ! كونك تدرس اللغة العربية في مدرسة تقول بانها تابعة لإحدى الجمعيات التي تعني هنا مسجد لا يعطيك الحق في اركاب أخطاء وتجاوز حقائق..
اولا.. في اللغة العربية غير من حروف الإستثناء لذلك وجب عليك القول: لا أريدك أن تقلق من التعليقات غير اللائقة" وليس الغير الائقة!
تقول: يرون اللغات الأجنبية هي لقة العصر ولغة التطور" كيف تجمع كلمة اللغات ثم تفردها وهي تذهب بنفس القصد؟
ثانيا.. كون سوريا تدرس بلغة الطب فهذا ليس بإنجاز بحد ذاته.. كان الأمر سيكون أكثر فائدة لو تحدثت عن موقع سوريا في عالم العلوم وكيف يتداوى الناس في هذا البلد ومستوى التقدم الطبي! صديق سوري أخبرني بالأمر وهوسيء مما يثير القشعريرة وإذا أردت التأكد فانظر في عدد الأسرة اللبنانية التي يحتلها مرضى سوريون!
ثالثا.. كون اللغة العربية لغة القرآن فهذا مما لا شك فيه، لكن كونها لغى يوم القيامة فهذه فرية والشيخ الألباني فند صحة ما زعم عن حديث بهذا المعنى.. أما كونها لغة فضلها الله على جميع اللغات فهذه فرية أيضا والآية التي ذكرتها لا تفيد هذا المعنى.. واود سؤالك هل فضلها الله قبل الوحي أم بعده؟ والمسلمون يؤمنون بكتب سماوية أقدم من القرآن وهنا أسألك بأي لغات كتبت؟ ما لغة الزبو وما لغة التوراة والإنجيل؟ ألم تقرأ قول الله تعالى بعد بسم الله الرحمن الرحيم: يقول تعالى : ( إِنَّا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ كَمَا أَوْحَيْنَا إِلَى نُوحٍ وَالنَّبِيِّينَ مِن بَعْدِهِ وَأَوْحَيْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإْسْحَقَ وَيَعْقُوبَ وَالأَسْبَاطِ وَعِيسَى وَأَيُّوبَ وَيُونُسَ وَهَارُونَ وَسُلَيْمَانَ وَآتَيْنَا دَاوُودَ زَبُورًا. وَرُسُلاً قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِن قَبْلُ وَرُسُلاً لَّمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ وَكَلَّمَ اللّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا ) ( النساء 163 ـ )؟ كيف اوحى الله إلى كل هؤلاء الرسل والأنبياء؟ ما هي اللغات المستعملة؟ أهي لغة أقل أهمية من اللغة العربية؟
إن الله أنزل القرآن عربيا صحيح ولكنك وقفت عند باب الآية الكريمة دون تتميمها كما هي العادة في ويل للمصلين فالله تعالى يقول: إِنَّا أَنزَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ "يوسفالآية 2.. وهذا ما يعرف عند جمهور علماء التفسير بالتحدي القرآني. فاللغة العربية جاءت اول الأمر في العرب وفي لغة العرب واللع يتحداهم في أكثر من موقع أن يأتوا بآية .. وهذا التفسير في الآية الكريمة: ولو جعلناه قرآناً أعجمياً" أي بلغة غير اللغة العربية التي أنزل بها "لقالوا لولا فصلت آياته".. ومن الطبيعي ان تعجز كل لغات العالم عن تدبير معاني القرأن الكريم ليس لأن اللغة العربية مقدسة كما يوحي قولك وقول غير كثير إنما هو قرأن معجزة من عند الله وليس اللغة التي كتب بها.. فلو شاء اللع سبحانه وتعالي أن يأتي بقرآن بغير لغة العرب أفكان يعجزه شيء سبحانه أن يكون بنفس قوة بيان الفرأن العربي؟ حاشا لله فربنا إذا أراد لشيء أن يقول له كن فإنه يكون.. والدلي البشري أن العرب نفسها عجزت عن الإتيان ول بآية منه وهي أهل بيان وفصاحة.. قوة القرأن يأخي ليس بكونه قرآنا عربيا إنما بكونه كلام الله سبحانه وتعالى..
وأخر مقالي أن الدفاع عن اللغة العربية وهي أصلا لغة جميلة لا يكون بترديد منكر القول عقلا ونصا.. وآخر دعواي أن الحمد لله على نعمة العقل. وبه السلام.

السلام عليكم اخي احمد ان للموقع صدى اكبر مما هو واضح عليه
وهدفه ولو لم يظهر لنا اليوم انه يتحقق، فحتما سيساهم بشكل او باخر في تحقيقه ان شاء رب العالمين ان يتحقق ..

غير اني احب ان ااؤكد على ان التواصل الدائم بين اصحاب الفكرة اولا سيقويها، وحينها سيسمع لنا الاخرون لان صوت القوي يسمع ولو بلغة اخرى .. السنا اليوم نسعى الى تحصيل اللغات الاخرى لان اصحابها اقوى ..

كما لا يضير ان تفتح صفحات اخرى على نفس الموقع خاصة باللغة الفرنسية، لاننا لسنا ضد اللغة الفرنسية كلغة .. فنحن نستعملها ونتحدث بها غير اننا لا نحب ان ننسى لغتنا فننسى هويتنا ..
فلنتكلم بالفرنسية ولا ضير، لان هدفنا من التحدث بها هو توصيل فكرتنا - وهذه اصلا، غاية كل اللغات -

وفقكم الله الى ما يحبه ويرضاه
و السلام عليكم

السلام عليكم
موقع بلا فرنسية، وخاطبني بلغتي ... هكذا شعاراتكم فكيف تسمحون بردود بغير العربية وتبقون عليها على صفحات المدونة؟؟ فالذي كتب الرد قرأ الموضوع، وهذا يعني أنه يعرف اللغة العربية فلم تقبلون منه بصدر رحـــــــــــــــــــــــب الرطن بلغة الاستعمار ؟؟؟؟؟؟؟
حمودة

بسم الله الرحمن الرحيم

اسأل الله لكم التوفيق ، و أرى أن بعض الجهلة باللغة العربية يحاولون تدمير الموقع و يرون ان فيه عنصرية....إلخ هؤلاء ناس لا يفقهون كلمة واحدة بالعربية، لا بأس تعلم مثل الإنجليز إلي تعلمو العربية ليخاطبونا و بعض الجنود الإمريكان درسوا العربية ليفهمو تفكيرنا و يقدروا يحاربونا ...لا بأس لا نروح بعيد ، لا تتقن اللغة تكلم الدارجة مثل أجدادك بدون إضافات لا معنى لها. أنت أمازيغي كذلك لاإشكال في أن تتعلم لغة القرآن، على الأقل يوم تروح الحج تقدر تقرأ الدعاء.

يا أخ أحمد فهمت من خلال التعليقات أنك انت من اسس الموقع فكنت افكر في مشكلة أخرى تواجه الشباب المغربي أو بالأحرى اخواتنا المغربيات كنت أود أن أناقش هذا الموضوع معك بدون وضع تعليقي على الملأ.

السلام,
أنا تونسي و أردت الإقتراح عليكم أن يعنى الموقع بالوضع المغاربي و ليس المغربي فقط. كلنا في نفس الخندق في مواجهة تفرنس مجتمعاتنا فلاما لا الإتصال بأعضاء من المجتمع المدني التونسي و الجزائري لتنسيق الجهود و شكرا

والله فكرة جد رائعة ولا تهتمون بكلام الناس الدي حاجمو الموقع نحن عرب والفرنسيون قتلو اجدادنا واحو حاضتنا ونهضو بها وجعلونا نتقاتل مع اخواننا الجازائرين وكادو يجعلونا نتقاتل في ما بيننا (الاعراب مع الامازيغ) المسالة التي انطلة على الجازائر.
لذلك يجب ان نستقل عنهم وننهض بلغتنا "العريبة"
اعذروني على الركاكة فمازت صغيرا على المحاداثة الكبير"17 سنة ^_^"
بالتوفيق لهادا الموقع

an bagha net3alame français walakin ma3erafteche kifache

جازاكم الله خيرا
وبارك لكم في اعمالكم
ادعوا الجميع للمشاركة والنهوض من السبات العميق وفعل شيء مهما كان صغيرا لترك بصمتنا في هذه الحياة فالعمر اقصر مما نتوقعة, بدل الوقوف موقف المتفرج و المنبهر من الامم الاخرى

السلام عليكم يظهر لي ان معظم الناس لا يسو على وعي بمضمون الموقع الاوهو عدم الكتابة بالزفت تاع الفرنسية

ماشاء الله. جزاك الله خيرا

salam 3alikom .watbarklah 3likom ana mehdi man casa wa3ajbatni bazaf had fikra walah.wakanatmanta tazido lagoudam watadarso lafikra ligal likom CHAB TOUNSI FIKRA MAZYANA wasamho liya katabt bi 3aransita ma3andiche arbiya

اهنئك اخي الكريم على هذه البادرة الطيبة
يجب علينا المحافظة على هويتنا المغربية الاسلامية و لن يتاتى هذا الا اذا اعطينا للغتنا الجميلة قيمتها
تقبل تحياتي

السلام
أولا اكتب إليك من أمريكا و شبه مواضب علي مدونتك

العربية لغتنا و ستضل و ليشرب مفرنسون من بحر

دستورنا عربي و وتيقة الإستقلال كتبت عربية ...

السيد الكريم..
العربية لغتكم هذا مما لا شك فيه لكنها ليست لغة كل المغاربة وهنا أقصد مفهوم الهوية اللغوية. وليشرب المفرنسون من البحر . أنا أتفق معك..
أما كون الدستور عربي فلا أعرف ما الذي تعنيه .. فما أعرفه ان الدستور يمكن كتابته بأي لغة شئت وإن أردت الصدق فالدستور المغربي كتبه أستاذ الحسن الثاني في القانون الدستوري وهو فرنسي طبعا.. بمعنى أن الدستور المغربي كتب بالفرنسية وترجم للعربية وليس العكس وأي متدبر بلغة موليير سيدرك ذلك بسهولة.. فكل لغة لها روح وروح الفرنسية لم تمت من الدستور المغربي للأسف.. كما لم تمت فيه مفاهيم فرنسا.
وثيقة الاستقلال لم تكتب بالعربية يا عزيزي بل كتبت أولا بالفرنسية على شكل وثيقة عادية لانها في الأصل كانت مقدمة للإقامة العامة الفرنسية.. هذا معطى تاريخي وليس اختراع مني! أما الوثيقة التي يقدمها حزب الاستقلال على شكل فني فقد قدمت لا حقا لأسباب يعرفها الكل..
فقط للتذكير .. المغرب بلد غير عرب هذا على الأقل ما يقول منطوق الدستور وإليك التصدي..

الدستـــور

تصديـــر

المملكة المغربية دولة إسلامية ذات سيادة كاملة، لغتها الرسمية هي اللغة العربية، وهي جزء من المغرب العربي الكبير.وبصفتها دولة إفريقية، فإنها تجعل من بين أهدافها تحقيق الوحدة الإفريقية.

وإدراكا منها لضرورة إدراج عملها في إطار المنظمات الدولية، فإن المملكة المغربية، العضو العامل النشيط في هذه المنظمات، تتعهد بالتزام ما تقتضيه مواثيقها من مبادئ وحقوق وواجبات وتؤكد تشبثها بحقوق الإنسان كما هي متعارف عليها عالميا.
كما تؤكد عزمها على مواصلة العمل للمحافظة على السلام والأمن في العالم.

لا توجد أي دولة في العالم انطلقت في المجال التكنولوجي دون الاعتماد على اللغة الأم، وهذا يحصل حتى مع إسرائيل، والصين، والهند، وإيران بعد أن حصل مع اليابان

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احييكم علي اهتمامكم باللغة العربية لانها لغة القران الكريم
و شكرا

السلام على من اتبع الهدى
ليعلم الجميع ان ارقى لغة هي اللغة العربية لأنها لغة القرآن ودستورنا في المغرب هو دستور إسلامي فيا للعجب ندعي باننا مسلمون ونعيش في بلد اسلامي ونبرأ من لغتنا الأم التي هي اللغة العربية ويعتبر الشباب المغربي نفسه متعلم عندما يتلفظ بكلمات فرنسية الم يعلم بأنه جاهل في زمن العولمة؟ وأتحداك ايها المغربي المتفرنس ان تذهب الى اي بلد عربي او ارووبي او امريكي إلا وتجد شبابه الذي يعتبر ركيزة الأمة وكيانها متمسك بعاداته وتقاليده ولغته . فما بالنا نحن المغاربة ؟؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم،

نشكر لكم جهودكم ايها الاخوان في كل مكان، و كان الله معكم و معنا لان الطريق طويل، شاق،
مليء بالمتربصين، بالخداعين، و الكدابين من كل نوع، و هم لا يتبعون الل الى صاحب هده اللغة،

فهدفهم هو تشكيك القارء، في جدية الموضوع، و ادخال الهزيمة النفسية في القاءمين على الموقع،
و بالتالى على كل العاملين للغة الضاد.

فطرقهم معروفة، بليدة، هو فقط عميل مخابرات او اتنين، يكتبون على انهم مغاربة ضد فكرة الموقع،
و يصفون الموقع و العاملين عليه بالعنصرية و ....

اما حقيقة الامر، فهو ان الناس لا يحبون فرنسا ولا لغتها، و لا تقافتها، تقافة الشواد جنسيا ...
و فرنسا تعرف هدا جيدا عبر مخابراتها في المغرب، فهي لديها اليد الطولى في هدا المجال.

السؤال اليوم؛ هو كيف نواجه هدا التيار؟

احباءي، احسن طريقة هي تعريف الشباب بهدا الموقع، و خصوصا الشباب الدي ي يرتاد المنتديات الفرنكفونية،
و ما اكثرها في المغرب.
و تانيا، يجب ان تكون هده الحركة مغاربية، و لا تقتصر فقط غلى المغرب، لان مشكلتنا واحدة، و لتوحيد الجهود .

لهدا ، اقترح التالي:

أسمع إخاي السيمو ...
الله يعاونك و يعينك باش تكمل ... و ماديهاش فالهضرة ديال البيض الرومي ...

أتهلا فالسيت

إيوب :)

السلام عليكم
-في الحقيقة انا لم اعرف موقعكم الا قدرا وقد سعدت كثيرا عندما عرفت ان هناك مغاربة عندهم غيرة على لغتنا
-ان العيب كما يجب ان يفهمه الجميع ليس في دراسة اللغات الاخرى وانما العيب في اهمال لغتنا الام العربية
-نتمنى ان يعي المغاربة بل وكا العرب خطورة التخلي عن العربية وان في ذلك تخلي عن تاريخنا وامجادنا
-من العيب فعلا ان تجد مغاربة لكن عندما تحدثهم يجيبونك بالفرنسية او يعتذرون لك عن جهلهم للغتهم اليس هذا عيبا حقا
-هل الدول الاوربية او الامريكية لا تدرس اللغات الاخرى...بلى لكنا تعتز بلغاتها وتحافظ عليها

أحييكم صراحة على هذا المجهود ووفقكم الله .أما فيما يخص اقتراحي لماذا لا يكون هناك ركن خاص بالنتر والخواطر وآخر خاص بالحوار الجاد وآخر كل مايتعلق بديننا الإسلامي وآخر بالطبخ. وهكذا إلى آخر وتقبلوا اقتراحي وشكرا.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهنئك على هادا الموقع / المدونة الرائعة , فإلى الأمام وفقك الله إلى بلوغ غايتك الهادفة, بل غايتنا, وهي إعادة الإعتبار للغتنا الأم... اللغة العربية... لفة القرآن الكريم, فامض قدما أعانك الله .
مغربي عربي ... عربي ... عربي وأفتخر

الصفحات