اللغة العربية في تونس

إسماعيل دبارة - موقع إيلاف

لعقود طويلة ظل ّموضوع اللغة العربية يشغل النخب التونسية خصوصًا أن هذا البلد المغاربي إكتوى بنار الإستعمار الفرنسي لمدة سبعين عامًا متتالية، ممّا أثر بشكل كبير على العلاقة التي تحكم التونسي ولغته الأم :"العربية".

وعلى الرغم من رحيل الاستعمار، وإقرار السلطات التونسية لقانون تعريب الإدارة منتصف تسعينات القرن الماضي إلا أن اللغة الفرنسية واصلت حضورها كلغة للتخاطب والتواصل بين مختلف شرائح المجتمع التونسي بشكل لافت وكبير.

دستور البلاد في فصله الأول ينصّ صراحة على أن "تونس دولة حرة مستقلة ذات سيادة، الإسلام دينها والعربية لغتها والجمهورية نظامها". لكن جولة سريعة في شوارع تونس وزيارات قصيرة لمعاهدها وكليّاتها وإداراتها، تجعلنا ندرك الهوة الشاسعة بين إرادة السلطة في تونس ورغبتها في الحفاظ على اللغة العربية كرمز ثقافي متجذّر ومقوم من مقومات هوية الشعب التونسي ، وبين "ذهنية " تتوق وتتشبث بالتواصل بلغة "فولتير" لاعتبارات مختلفة.

ازدواجية اللغة في تونس وتداعياتها موضوع قديم جديد حاولت "إيلاف" تسليط الضوء عليه لمعرفة مدى غيرة التونسيين على العربية، تلك اللغة التي يقول أنصارها إنها في خطر محدق.

اتهامات لوسائل الإعلام

عدد من الكتاب والباحثين التونسيين كالوا الاتهامات تلو الأخرى إلى وسائل الإعلام التونسية المختلفة المرئية والمسموعة والمكتوبة، لأنها لا تحسن مخاطبة الجمهور باللغة الوطنية الصحيحة .

ويقول الشاعر الباحث في اللغة العربية بالجامعة التونسية سمير ساسي لإيلاف: "غير خاف على احد أن اللغة العربية في تونس هي اللغة الأم، ومن المفروض أن تحظى تبعًا لذلك على بالأولوية في خطاب وسائل الإعلام التونسية المختلفة، فبخلاف نشرة الأخبار التي تغلب عليها أخطاء لغوية فادحة، فإن بقية البرامج تدارك كلها بلغة عامية (دارجة) ركيكة للغاية تتخللها ألفاظ معربة هجينة وفي بعض الأحيان يعمد المخاطبون الى استعمال عبارات أجنبية بالفرنسية أو بالانكليزية للتعبير على بعض المعاني التي –حسب رأيي – لا تتطلب دراية استثنائية باللغة العربية للتعبير عنها ببساطة."

إذاعة الزيتونة المتخصصة بتجويد القرآن الكريم كانت محل انتقادات واسعة من قبل المواطنين، لمّا استعمل القائمون عليها لغة "دارجة "أو "عامية" في تواصلهم مع المستمعين، ممّا اعتبر حينها ازدراء مزدوجًا للدين والعربية في آن.

وتقول السيدة منيرة بن مبارك أستاذة اللغة العربية بمعهد ثانوي: تلاميذ الباكالوريا الذين أدرسهم أشاروا لي في عدة مناسبات بأن إذاعة الزيتونة للقرآن -التي من المفروض ان تكون اللغة التي تخاطب بها مستمعيها عربية الفصحى- قد أخلّت مرارًا بالنطق العربي السليم...أحرجت أيما إحراج خصوصًا وأنني كنت أنصحهم باستمرار بالاستماع إليها والمطالعة لتهذيب لغتهم الفصحى الضعيفة".

الألفاظ المعرّبة في المعاهد والجامعات...من أين؟

"أبنائي و طلبتي ...جيراني و أقاربي ...الجميع يستعمل ألفاظًا معرّبة دون التمكن من فهم معناها الأصلي أو إيحاءاتها ودلالاتها في كثير من الأحيان".

لم يجد الأستاذ عبد الرزاق الجميعي (أستاذ تعليم ثانوي اختصاص لغة عربية) أفضل من هذا التعبير ليكشف عن حيرته واستيائه مما سماها" اللغة التداولية التي تكشف عن ازدواجية واضحة في الشخصية".

فحسب السيد عبد الرزاق، فإن العداء الذي يحاول عدد كبير من المواطنين لما يسمى بنمط العيش الأميركي وما يحمله بين طياته من مفردات مفاتيح هي الفاست فود والكوكا كولا... يمكن للمتابع اكتشاف مدى زيفه وإصطناعه لدى البعض. ويتساءل: لو كنا نعتزّ فعليًا بعربيّتنا و لو كنا نخشى حقيقة من غزو ثقافي غربي وبالتحديد أميركي لرفضنا التفوّه بأي عبارة لا ندري معناها وإيحاءاتها بالشكل المطلوب".

وكشف الباحث والشاعر سمير ساسي عن مخطط وتماشٍ واضحين في تونس لضرب اللغة العربية في وقت ما ، وألقى باللائمة على ما سماها "النخبة العلمانية و التغريبية المُتنفّذة صاحبة التكوين الغربي" .

ويقول : هذه النخبة التي تمكنت من الوصول إلى مناصب عالية في الوزارات المشرفة على المقررات وبرامج التدريس تمكّنت من فرض أجندتها التي تقوم على استبطان العداء للغة العربية التي تحيل الى التيار الإسلامي الذي يعتبرونه حاجزًا أمام الأخذ بناصية العلوم الحديثة والانفتاح على الثقافات والحضارات الأخرى... هم يعتبرون القطع مع الثقافة التقليدية والخرافية ينطلق من قطع الطريق على اللغة العربية التي لم تستوعب حسب رأيهم العلوم الحديثة لكنهم ظلوا يشتغلون على تلك الأهداف في صمت كون الظرفية والذهنيات لم تكن تسمح بالاعتداء على الجذور الثقافية للشعب التونسي بشكل هيّن .

وبخصوص ازدواجية اللغة والعبارات المعرّبة التي يعمد التلاميذ والطلبة في تونس إلى اللجوء إليها فقد نسبها "ساسي" إلى نمط التعليم المغلوط الذي يدرس المرحلة الابتدائية باللغة العربية والأساسية بالفرنسية ثم الجامعي بكلا اللغتين مما يؤثر بشكل واضح على طريقة تخاطب الطالب فيما بعد.

ويضيف: على الرغم من أن بعض الطلبة التونسيون يكتبون بلغة فرنسية جيدة إلا انهم يختلفون جوهريًا عن طريقة كتابة الطلبة الفرنسيين مثلاً لأن طلبتنا يكتبون بالفرنسية ويفكرون بالعربية وهذا التمشي يؤثر على تماسك مواضيعهم وانتاجاتهم، وبالتالي نسمع بين الحين والآخر من يطالب بتدريس مختلف المواد باللغة العربية في الجامعة التونسية تفاديًا للإرباك الحاصل اليوم.

كاتب المقال:

التعليقات

مع العلم ان كلمة تونس ليست بعربية بتاتا
وانما هي كلمة امازيغية قحة معناها تونسيت وقد كانت تنسب لبحيرة مياهها عذبة بالقرب من قرطاجة نسبة الى ثاثنيت
الاهة الخصب و الخير عند الامازيغ القدامى
اتعجب للذين يقولون ان العربية اللغة الام للتونسيين وكان شعب تونس عاصر قبيلة قريش في مكتها و الله انه لامر مضحك ما يقوله القوميون العرب في هته الايام

حرب أهلية دفاعا عن الفرنسية.
من التونسيين من كان يعتقد أن العربية في خطر ولكن الإعتقاد الذي
بدأ ينتشر اليوم بيننا هو أن تونس في خطر لأن العربية تحميها من التقسيم و تصون شعبها من التناحر والتقاتل. هذا في سبيل لغته وذاك في سبيل الفرنسية لأن من التونسيين من هو اليوم مستعد لإشعال حرب أهلية دفاعا عن الفرنسية.
مستقبل تونس قاتم رغم كل المؤشرات الإقتصادية لأن مؤشر الهوية في أدنى مستوياته اليوم.
سييأتي يوما يتباكى فيه شعراء تونس عن لغة وحدت البلاد وصانت العباد.
ستعرف تونس حربا أهلية بمشاركة فرنسا التي ستتدخل مباشرة إلى جانب طائفة تنكرت للغتها وسعت لفرض فرنستها على البلاد . سيسعى المتفرنسون في تونس إلى إقامة دولة تونيزي على دبابات فرنسية. علينا ألا ننسى أن فرنسا هي الدولة الوحيدة في العالم المستعدة لدخول حرب من أجل لغتها, فالفرنسية هي دين فرنسا ولن تكون فرنسا أول دولة تشن حربا دينية.
نجاتنا في وحدتنا مغاربيا. ضياعنا في تقسيم بلداننا بفعل الأجنبي وبفعل إخواننا.
http://fettounsi.blogspot.com

تونس ليست ملككم يا احفاد بوزيد الهلالي و عقبة ابن نافع يا مزيفين للتاريخ

الحل الوحيد هو رجوع التوانسة لهويتنا الاصلية و لغة اجدادنا الحقيقيين الامازيغ و الامازيغية

تونس لا عربية و لا فرنسية و لا تركية و لا رومانية

تونس كانت و لا زالت بربرية و ستبقى

تونس ليست ملككم يا احفاد بوزيد الهلالي و عقبة ابن نافع يا مزيفين للتاريخ

الحل الوحيد هو رجوع التوانسة لهويتنا الاصلية و لغة اجدادنا الحقيقيين الامازيغ و الامازيغية

تونس لا عربية و لا فرنسية و لا تركية و لا رومانية

تونس كانت و لا زالت بربرية و ستبقى

تـــــونـــــس أرض الأمـــازيــغ و مــوطنهـــم

http://tunisie10.wordpress.com/

tanmirt non ayimazighn n touns tamazight attrzz oula tkna

tanmirt non ayimazighn n touns tamazight attrzz oula tkna

موقع بلا فرنسية،يالسذاجة
احسبت ياهذا اننا سنبدل قولنا اذا كتبنا بالعربية او ربما خطرفي بالك بان ليس هناك من الامازيغ الذين يتقنون لهجة قريش وبذالك يتاح ان تكذب يااعرابي اوياايها الذائب في القومجية الخروبية(وهوالارجح).
اذا ياهذا الامازيغ لن يرخو ولن يذوبو كما يعتقد بنو عربون أمثالكم لا في الخروبية ولا في الفركونية.
تونس بلاد الامازيغ, احببت او كرهت .

ادعوكم الى زيارة مدونتنا واثرائها ونحن نتقبل كل الآراء
ثانمّيرث
je vous invite pour visiter mon blog et de l'enrichir de votres opinions
voici le lien
http://aksel-2.maktoobblog.com/

اولا أشكركم على انشاء هذا الموقع لحماية لغتنا العزيزةمن الاندثار. ثانيا اشكركم على رحابة صدركم ونشركم للاراء المخالفة حتى وان كانت في جملتها تعليقات هزيلة وركيكة تنم عن جهل أصحابها.انا استاذ فرنسية بصدد التخرج ولكني اعتز بلغتي العربية لغة القرآن الكريم التي ابهرت ببلاغتهاأذهان وعقول من تدبرها.

thamazigheth thvan issarhassed ezman thasharchad ghorwan ay3raban
ma3toub alwanas

أنت يا من تدافع عن اللغة العربية هل تعلم انك تونسي مستعرب ولست عربيا.فاترك العرب يدافعون عن لغتهم. أما الفرنسية فهي لغتنا الثانية غنيمة حرب فزنا بها بعد أن أطردنا المستعمر الفرنسي.وهي تعبر عن جوانب عديدة من شخصيتنا ثم انها تربطنا باروبا ببلدان متحضرة يجب علينا اللحاق بها ولا ان نبني أسوارا حولنا.

الله اكبر ....الادان ينطق باللغة العربية ..ونحن نحترم الامازيغ لكن من فضلكم اخترموا اللغة العربية حتى وان كنتم حاقدين على العرب..انعا لغة القران شئتم ام ابيتم وان منت غير مسلمين فنحن العرب اشجع ناس عرفهم التاريخ رغم الانحطاط الدي نعيشه الان..

بلادُ العُربِ أوطاني منَ الشّـامِ لبغدانِ
ومن نجدٍ إلى يَمَـنٍ إلى مِصـرَ فتطوانِ

فـلا حـدٌّ يباعدُنا ولا ديـنٌ يفـرّقنا
لسان الضَّادِ يجمعُنا بغـسَّانٍ وعـدنانِ

بلادُ العُربِ أوطاني من الشّـامِ لبغدانِ
ومن نجدٍ إلى يمـنٍ إلى مصـرَ فتطوانِ

لنا مدنيّةُ سَـلفَـتْ سنُحييها وإنْ دُثرَتْ
ولو في وجهنا وقفتْ دهاةُ الإنسِ و الجانِ

بلادُ العُربِ أوطاني من الشّـامِ لبغدانِ
ومن نَجدٍ إلى يَمَـنٍ إلى مصـرَ فتطوانِ

فهبوا يا بني قومي إلى العـلياءِ بالعلمِ
و غنوا يا بني أمّي بلادُ العُربِ أوطاني

تونس ليست دولة عربية و التونسيون ليسوا عربا. صحيح أنا الأغلبية تتحدث اللهجة التونسية التي هي مشتقة من العربية كلغة أم, لكن تونس و شعبها و ثقافتها خليط من كل الحضارات التي عاشت على أرضها بجانب الحضارة و اللغة الأولي أي الأمازيغية

واجب على كل مسلم ان يتكلم العربية و إلا فلن يتم صلاته وأدعيته وقراءة القران

وحتى ولو لم تكونوا عربيين الأصل عليكم احترامها كلغة للقرآن والإسلام

واتحدا أي مسلم لا يقول كلمات عربية يوميا

اللغة العربية لغة اهل الجنة

السلام عليكم

اخواني قد سائني من بعضكم وصف اللغة العربية بالغة الاعراب

اخواني في تونس العربية العريقة يتمنى المسلمون في مشارق الارض ومغاربها ان ينطقون

بالعربية وانتم ترون انها لغة بدائية متخلفة فلنرمي الاعراقا جانبا ولنفكر في ديننا

من السعودية اخوكم

ناصر العربية

والله لقد فوجئت بأن تونس أمازيغية بالدرجة التي يذكرها بعض المتدخلين، والحقيقة -وأنا تونسي أعرف البلاد والعباد معرفة دقيقة - أن الغالبية الساحقة من التوانسة عرب بثقافتهم وإن كان العديد منهم مهزوز الهوية، وهم ذوو وجدان عربي أصيل ، بل إن اهل العلم يدركون كم تحمل اللهجة التونسية من مفردات وتراكيب موغلة في الأصالة العربية . والإنتماء الفعلي هو ما نقره ونختاره وليس ما يمكن إثباته بالتحليل الجيني... ما رأيكم في "عربي" معلوم النسب أبا عن جد يعلن صراحة أنه يزدري العربية ويحب الفرنسية مثلا وهو يتخلق بأخلاق الفرنسيين ويقلدهم في الصغيرة والكبيرة... هل هو عربي أم فرنسي؟ إنه بلا شك فرنسي .... وعلى هذا الأساس فإن الأخ الذي يُولول ويردد إن تونس بربرية وأن العربية دخيلة على أهل تونس مخطئ والأولى أن يقول إنه هو لا يحب العربية وأن الفرنسية غنيمة حرب (لا أعتقد أنه خاضها) منت بها فرنسا عليه فهنيئا له بما يُحب ولكن أرجوك أيها الأخ أن لا تتكلم باسم التوانسة لئلا يضن عامة الناس أننا مثلما تُصورنا

تونس دولة اسلامية و لغتها العربية و هذا فخر و من واجبنا الاعتزاز بلغة القرآن الكريم

من يقول تونس دولة امازيغية ههههه التوانسة هم اختاروا العروبة و الاسلام لوموا انفسكم الذين تتدعون بانكم تعربتم بسبب الاسلام فى حين ان الاتراك و لا الفرس لم يتعربوا اذا انتم اغبياء .
الحمد الله جينا عرب و مسلمين الحمدالله

التعليم الكامل بلغة البلاد في مرحلتي الإبتدائي والإعدادي حق من حقوق الطفل في تونس والتعريب هو اعتراف واستجابة لهذا الحق.
إرجاع اللغة الأم إلى الطفل التونسي كأنه إرجاع لطفل شوهه التغريب إلى أحضان أمه الحريصة على هويته وأصالته.
سيسجل التاريخ للرئيس بن علي دوره في مسيرة التعريب في تونس وستذكر الأجيال ذلك قبل الدور الذي يقوم به لتنمية البلاد اقتصاديا.وإن توقفت مسيرة تعريب التعليم في تونس فالإتجاه الفكري للرئيس بن علي ينبئ بأن هذه المسيرة لا بد وأن تتواصل حتى التحرير التام للتعليم وقيام الكفاءات التونسية بتعريبه كاملا بكل مراحله. يومها تتم مسيرة التحرر الوطني.
التعريب هو أيضا من حقوق الوطن على أبنائه فلغتنا من وطننا ومن استطاع كسب لغته ونفرها كمن نفر جزءا من وطنه.


سمعت أنه سيتم ترحيل الأقلية الأمازيغية إلى استراليا وذلك للخطر الذي يمثله بعض أعضائها على هوية الأكثرية العربية خاصة في المغرب والجزائر. هذه الأقلية لا يزيد عدد أفرادها على الألف في المغرب والجزائر .بعض أفرادها يكنون كرها شديدا لكل ماهو عربي و البعض منهم يعتنقون المسيحية على ايدي المبشرين الغربيين. يا عباد الوزغة ارجعوا الى كهوفكم في جبال الاطلس.
تونس العروبة وارض الشهداء

بسم الله الرحمن الرحيم
لقد تصفحت وبسرعة ما كتب في هذا المنتدى ولكم جميعا ما يلي :
مهما كانت أصولنا فإن الفتوحات الإسلامية والحمد لله جعلت من تونس دولة إسلامية وكما نعرف جميعا أن العربية لغة أهل الجنة ولغة القرآن الكريم.لذا كنت أمازيغيا أو بوذيا أو يهوديا ألخ... فأصبحت مسلما وجب علبك الإعتراف بالعربية شئت أم أبيت أما من يدعي بأن الفرنسية لغة التحضر فهذا خطأ فادح . والحقيقة فإن من يدافع عن الفرنسية والإزدواجية فإنه متنكر للغتنا وضعيف الإيمان , وكثير أولائك اللذين يتكلمون بلغة مزدوجة في القطارات , في الأماكن العمومية وحتى في التلفزيون ظنا منهم انهم مثقفون ومواكبون للعصر والعكس هو الصحيح .
لست ضد التخاطب بالفرنسية الأدبية أو أي لغة كانت لكن مستقلة دون إزدواجية مع من لا يفهم العربية .

" الغيور على العربية "

تونس عربيه منذ الازل فقرطاج دوله عربيه اسسها الفينيقيون