رشيد نيني: لماذا يحتقرونها؟

رشيد نيني


كتب رشيد نيني المقال التالي يوم 25 أبريل 2006 في جريدة "الصباح" التي كان يعمل بها قبل أن يؤسس جريدته "المساء":

لم أشعر في حياتي بالقشعريرة وأنا أسمع النشيد الوطني حتى سمعت الفرقة الروسية التي زارت المغرب تعزفه وتنشده. كان هؤلاء الروس ذوو النظرات الصارمة والحبال الصوتية المتينة ينطقون حروف النشيد الوطني من مخارجه الصحيحة. مما جعل جمهور مسرح محمد الخامس يصفق طويلا لجوق الجيش الأحمر الذي أعطى طعما آخر للنشيد الوطني. ذلك النشيد الذي طالما شاهدنا بعض لاعبي منتخبنا الوطني يمضغون العلك على أنغامه وسط الملعب، وآخرون يتلعثمون وهم يحاولون ترديد أبياته مع الجمهور.

عندما انتقل جوق الجيش الأحمر إلى الدار البيضاء ليعطي عرضه في الميغاراما، كان لا بد أن يلقي ساجيد عمدة المدينة كلمة ترحيب، وطبعا كان يجب أن يختار الفرنسية. بعده صعد إلى المنصة واحد من اللجنة المنظمة ورحب بالجوق، طبعا بالفرنسية. وعندما وقف رئيس جوق الجيش الأحمر ليقدم فرقته لم يتكلم لا بالروسية ولا بالإنجليزية ولا بالفرنسية، بل تكلم بعربية فصيحة لا يتكلمها وزير الثقافة عندنا!

حقيقة لا أعرف لماذا يفضل هؤلاء المسؤولون المغاربة إخجالنا أمام الأجانب باحتقارهم للغة العربية. يتصورون أنهم سيصبحون أكثر أهمية إذا تكلموا بالفرنسية. مع أننا شاهدنا كيف أن جاك شيراك نفسه غادر قاعة اجتماعات ببروكسيل لأن عضوا فرنسيا في البرلمان الأروبي تكلم بالإنجليزية. ولم يعد جاك شيراك إلى القاعة إلا عندما قبل العضو تقديم مداخلته بالفرنسية. هم يدافعون عن لغتهم ويتعصبون لها في حين نحن نحتقر لغتنا ونخجل من الحديث بها أمام الأجانب.

وقبل أسبوعين كم خجلت مكان مدير مسجد الحسن الثاني عندما سمعته يعطي تصريحا باللغة الفرنسية لنشرة أخبار بالعربية في التلفزيون حول المؤسسة التي يشرف عليها، كما لو أن الرجل يدير كنيسة مسيحية في الدائرة الثامنة بباريس وليس مسجدا يوجد في قلب الدار البيضاء!

وكمغربي أفهم أن تكون أجهزة الحاسوب في المراكز الثقافية الفرنسية تفتقر إلى اللغة العربية، لكنني لا أستطيع أن أفهم كيف أن أغلب مقاهي الأنترنيت في المدن المغربية عندما تبحث في أجهزتها عن حروف الهجاء العربية لكي تكتب يعتذر منك صاحب المحل ويقول لك إن العربية غير متوفرة عندهم. تصور أن تذهب إلى نادي للأنترنيت في فرنسا ويقولون لك إن الفرنسية غير متوفرة عندهم!

وكم أصب بالسعار عندما أسمع مسؤولا يتهجى تصريحا باللغة العربية، وفجأة تغلب عليه الفرنسية فيطلق لسانه بها وينسى العودة إلى العربية. وزراء وموظفون سامون كثيرون يفضلون الحديث إلى المغاربة بغير لغتهم، إمعانا في إحتقارهم. وأكثر من ذالك، هناك وزراء ونواب ومستشارون في البرلمان يحملون جنسيات دول أخرى بالإضافة إلى جنسيتهم المغربية تحسبا للطوارئ. وحتى الذين لا يحملون جنسيات أجنبية فإنهم يهيئون مستقبل أبنائهم في الخارج في الوقت الذي يدعون فيه أنهم يثقون في مستقبل المغرب. إنهم يهربون أبناءهم وزوجاتهم وأموالهم إلى حيث يمكنهم الإلتحاق بهم في اليوم الذي قد يطالب الشعب بمحاكمتهم على ما اقترفوه في حقه.

كاتب المقال:

التعليقات

لا فض فوك!

أكبر احتقار هو الذي يلازمهم ،لأنهم يرون في الناطق لغتهم سيدهم ،وهم طبعا مرضى السيادة لا شافاهم الله.......

الفرنسية آلية لاقصاء الاغلبية واحتقار العربية جزء من احتقار وتهميش هذه الاغلبية ...هذا الاحتقار والتهميش الذي تمارسه بقايا فلول القوة الاستعمارية وابنائها والمستقطبون من النخبة المسماة تقنوقراطية..

ناهيك عن بعض المتنطعين الذين يزايدون بالقضية الأمازيغية لمحاربة اللغة العربية وللوصول طبعا إلى أهدافهم السياسية و اختاروا الحرف اللاتيني لكتابة اللهجة الأمازيغية. هذا شكل آخر من أشكال محاربة اللغة العربية.

السلام عليكم
هده هي الحقيقة المرة حيث اصبحت اللغة العربية لغة خاصة بمحماد صاحب الدكان وسعيد النجار وعلي الشفناج وعمر حامل الشواهد المختومة بالفرنسية والتي لا تغني ولا تسمن من جوع .لانهم مغاربة ويعتزون بانتمائهم الى الامة العربية.اما السيد وا العلوا و نبيل بن عبد الله والسيدة بادوا.فهم لا علاقة بينهم وبين العرب فهم اناس متفرنسون جالسون على صدور المواطنين المزاليط .مدعومين بالانسة الا محترمة 2m التي تربطها بالمغاربة اواصر القرابة فهي مزروعة في هده الارض السعيدة للتكلم والتعبير بالسنة اناس مصاصي دماء .نهبو ا ونشروا الامية والفقر في بلاد المغرب وبعد هدا كله انعموا علينا بافلاد كبدهم(وليدات فرنسا)لكي يوجهونا في الطريق الى التنمية .ويعلموننا مخارج الحرف الاثينية.في الاخير ادعوا القائمين على الموقع الى التنسيق مع السادة الوزراء والعمداء والنبلاء وتمكينهم من حصص للدعم والتقوية في اللغة الام.
وشكرا

في الحقيقة مسالة اللغة العربية هي قضية كل العرب .لدلك يجب علينا نحن كمواطنين ان نساهم في هده المسالة .
بان نعتمد في كل مراسلاتنا مع الجهات الحكومية اللغة العربية وهدا في سبيل خلق ضغط على المسؤولين كي ينتبهوا الى ان لغتنا هي العربية وليست الفرنسية.ثم العمل على المطالبة بالتوقف عن اقصاء اللغة العربية المقصود عبر جمعيات المجتمع المدني الهادفة الى النهوض بالمجتمع المغربي.
لانه لايمكن باي حال نمن الاحوال ان تقوم لنا قائمة ونحن مغيبون عن ثقافتنا وحضارتنا العربية والاسلامية .

يروى عن الملك فيصل بن عبد العزيز رحمه الله، أنه منذ تولى عرش المملكة، وهو يرفض الحديث بغير العربية، (مع إجادته للغة الانجليزية) وكان الحوار معه من قبل أي صحفي أجنبي أو دبلوماسي أجنبي يتم من خلال مترجم، فكان لا يجيب إلا بعد أن يسمع ترجمة لحديث الآخر. ويجيب باللغة العربية. قائلا أنا ملك المملكة العربية السعودية، فلا يليق بملك أن يتحدث بلسان غيره..
رحمه الله.. وغفر له.

حسن مدني (فارس وحيد)

أزول: إن المتتبع لبرامج القنوات المغربية وكذا الجرائد وخطابات الأحزاب القومية العربية سواء اليمينية او اليسارية سيلآحظ دون شك مدى عنصرية وشوفينية هده القوى العروبية ضد الشعب المغربي الأمازيغي المسالم،الدي دهب ضحية التنافس الإستعماري العدواني الفرنسي،خصوصا العربي الدي نهج اسلوب اللإقصاء و الحكرة ضد كلما هو امازيغي بل وحاول زرع الفتنة في صفوف ايمازيغن و تيمازيغين. أما فرنسا فقد تمكن الأمازيغ الأحرارمن التحررمن قبضتها ولوشكليا . هذا من جهة، ومنجهة اخرى فإن ردود بعض المغاربة الأعزاء توضح جليا ان هناك من لم يتمكنوا بعد من فهم الخطاب الامازيغي رغم وضوحه لسبب من الأسباب وبوعي أو بدون وعي . أو انهم فهموه و استوعبوه و لاكن حقدهم و كرههم للامازيغ جعلهم يحاولون التشويش عليه عربا كانوا أو خونة أو ضحايا التعريب. لهدا أود من خلآل هدا المنبر الحر أن أقول لهم بتواضع:
. أنه لا يمكن ان يتماسك و يتحد الشعب المغربي و كل شعوب تامازغا او ما سماه حاليا العرب ب( المغرب العربي) إلا بنهج الديموقراطية الحقيقية، و دلك باعطاء لكل دي حق حقه.
ودلك باعادة كتابة التاريخ المغربي باقلام نزيهة وشفافة دون تعصب ايديولوجي او قومي او عاطفي .ليتضح الحق من الباطل في قضية اللغة الأم للمغاربة سواء آلناطقين بالأمازيغية أوبالعربية أوالسائرون في طريق التعريب الممنهج.وكي يعلم العالم أن المغرب بلآد الأمازيغ قبل أن يتنافس على استعماره لا العرب ولآ اليهود ولآ الروم ولا فرنساولآ غيرهم.وأننا أمازيغ مسلمون ندرس اللغة العربية لأجلا لإسلآم و ليس لأجل نسيان هويتنا الأمازيغية وارتداء لباس لآ يمت لنا بصلة، كما أننا لآ نسعى إلى طرد العرب كما يروج الأعداء. فلو كانت الأنضمة القائمة على تامازغا تتوخى بنية صادقة المصالحة مع الأمازيغ لكان أول ما ستقوم به هو:
. تقديم اعتدار رسمي كانضمة عروبية استولت على الحكم على ما اقترفت من جرائم في حق الانسان الامازيغي الدي تجري في عروقه الحضارة الامازيغية لغة و ثقافة ،سواء حاليا أو قبل الغزو العربي. تاسيس معاهد مستقلة للدراسات و الابحات الامازيغية وكدا توحيد اللغة و كتابتها بحرفها الاصلي تيفيناغ . والاعتراف بامازيغية المغرب .و كل دول تامازغا.
. تدريس الامازيغية لكل المغاربة دون استتناء و اجباريا كما فعلو في تدريس العربية والفرسية.
. الكف عن العنصرية و الحكرة التي تمارس في حق امازيغن في عقر دارهم .
. تاسيس قناة تلفزية امازيغية مستقلة الى جانب القناتين العربيتين الاولى و التانية.
. الكف عن بيع الاراضي المغربية للشركات الاروبية و السعودية و الاماراتية التي تهدف الى اقامة فنادق و علب ليلية من اجل بيع اجساد اخواتنا و نشر الفساد في مجتمعنا المحافض .
. رفع سياسة التعريب والفرنسة الممنهجتين و الهادفتين الى طمس معالم الهوية الامازيغية الأصيلة عبر تعريب وتغريب الاماكن و منع الاسماء الامازيغية في دفاتر الحالة المدنية.
. فضح مئامرات ما يسمى ب (الضهير البربري) اكبر اكدوبة في تاريخ المغرب المعاصر .
. منع الأفلآم والبرامج المسيئة لإنسان الأمازيغي التي تحاول زرع الإحساس بالدونية في بعض ضعاف الفكر و الأميين خصوصا الفتيات الآئي أصبحن يقلدن نانسي عجرم و هيفى وهبي و... تقليدا آعمى.
كما لآ يمكن للأمازيغ أن يسعو ألى تأسيس جمهورية أمازيغية في المشرق العربي فإننه لآ يمكن للعرب أن يسعو إلى تأسيس جمهورية عربية في تامازغا.

إن منافحتك عن العربية لا يشوبها إلا إدراجك للعامية في مقالاتك،فتكون بذلك معاونا لأعداء العربية الفصحى من حيث تدري أو لاتدري،لأنهم لا يألون جهدا في ضرب ركن من أركان حضارتنا،فمرة بالفرنسية أو الإنجليزية حسب لغة المستخرب،ومرة بالأمازيغية(مع العلم أنني أمازيغي كابرا عن كابر)أو الكردية أو غيرها،ومرة بالخليجية أو المصرية أو المغربية أو غيرهما؛المهم عندهم هو إفناء هذه اللغة،التي بدونها لن تقوم لنا حضارة.لذا أدعوك - أخي الكريم رشيد -أن تعيد النظر في كتابتك بالعامية،لأن من أهداف الصحفي هو الارتقاء بأذواق العامة،لا الانجرار وراء أهوائها،وإلا فلماذا الحديث عن التزوير والفساد المالي والأخلاقي والغش وهدر المال العام،فما يقال هنا يقال عن العربية،لأنها هي مايجمعنا في هذا الوطن،أو ما يشابهه من الأوطان.
إلا أن هذا الكلام لن ينسيني أن أشد على يمناك التي نافحت وتنافح عن العربية،بحرارة

لماذا يحتقرونها؟ (اللغة العربية)
لانها ببساطة ليست لغتهم وليسوا أبناءها فاللغة العربية لغة حرة لغة راقية وبليغة اضحك دائما من الذين يدعون انها لغة لا تتجدد ولا تواكب لان هذا المشكل ليس مشكل اللغة ولكن مشكل المتعاطين معها لان اللغات تكبر باصحابها وتأخذ منهم ولغة القرآن حسبها انها ام اللغات ....
الذين يهربون الى لغة غير لغتهم الام في نظري يعانون من نقص في الفهم والادراك + تملق للآخر الذي يحسبونه يحترمهم او يقدرهم لانهم يستعملون لغته واحيانا أخرى تكبر على ابناء جلدته حتى يقول انا درست فرنساوي او انجليزي الخ....

السلام و رحمة الله عليكم اريد حل للمشكلة قمت بجميع الاستفسرات و الاتصال في جميع مكاتب التكوين المهني عن دبلوم الدي نجحت بامتياز لكن لم احصل عليه و لست وحدي بل هناك عدد كبير من التلاميد المشكل هو اني درست شعبة electromenager مدة الدراسة سنة كانت في الماضي سنتين لكن وزير التكوين المهني المحترم الدي قام بتقليص مدة الدراسة من سنتين الى سنة لكن مرت 3 سنوات وانا انتظر خروج هده الشواهد اريد من مصادر المعنية ان تسرع في اظهار هده الشواهد قبل فوات اوان و تزايد البطالة اني موقوف من العمل بسبب هده الشهادة يجب اتبات باني حاصل على دبلوم وليس شهادة النجاح للان الشهادة يمكن للاي شخص تزوير في مضمونها لكن شواهد دبلومات لا يمكن فعل دللك
نتمى و اطلب من وزير التكوين المهني و التمس من سيادتكم استفسار في هدا الموضوع للاني تعبت في استفسار بدون جدوى اصبحت شارد الدهن و مريض نفسانيا للاني قرات و نجحت لكن متل ما ككببت الماء في رمل اصدقائي اكتب لكم و انا انزل قطرات البكاء لان نفسيتي محطمة ارجوا و اتوسل اليكم البحت في الموضوع ان الله لا يضيع اجر من يساعد الاخر مادا فعلت كي ابقى بدون عمل هده هي الوزارة المحترمة تخرج التقارير بدون معرفة مصير الشباب اين يتجه هل هدا هو مكتب التكوين المهني و انعاش الشغل اي هو انعاش اين الشغل انا لا اطلب من وزارة الشغل انا اطلب فقط شهادتي التي درست بجد للحصول عليها انا افتش على شغل بنفسي لست مظطر للمساعدة الدولة لكن مضطر للبحت وتقصي اخبار هده دبلومات
اتوسل اليكم البحت معي و اي شخص يجد اي اخبار عن مصير هده دبلومات الاتصال في هدا الموقع او ارسال الى البريد الكتروني كما يلي sweetsky_1983@hotmail.com

AZUL

دراسة علمية حديثة تكشف أن معظم سكان شمال

أفريقيا (99%+) أمازيغ

ثبتت الدراسات على عينات من الحمض النووي لعدد كبير من سكان شمال أفريقيا أن أغلب المغاربيين سواء كانوا يعتبرون أنفسهم e3b2 أمازيغا أم عربا يحملون الصفة

المميزة بشكل عام لذوي الأصول الأمازيغية وذلك بنسب عالية تقارب المئة في المئة في المغرب، وبدرحة أقل قليلا في الجزائر. وهذا يجعلنا نستنج ضعف الهجرات القادمة من الشرق الأوسط في اتجاه شمال إفريقيا وكون التأثير العربي على المنطقة ينحصر في المجال الثقافي واللغوي دون أي تأثير عرقي سكاني مهم. وقد أثبتت هذه الدراسات خطأ فرضيات نزوح الأمازيغ من جزيرة العرب

عن ويكيبيديا

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%AA%D9%82%D8%AF%D8%A7%D8%AA_...

السلام عليكم اهنئك على هدا المقال

السلام عليك الأستاذ الأخ رشيد نيني وكل الإخوة الغيورين على حب مغربنا الحبيب وعلى ثقافتنا وتراثنا العربي المغربي الإسلامي ...
اتدكر هده بعض السنوات القليلة الماضية في ءاطار العولمة وسيطرة التجارة الحرة على السوق الدولية والدي أصبح ءاطارا وموضة للعصر بل وتحتمه ضرورة الوقت مما يخضع كافة مجالات الإبداع الفكري والفني للسوق العالمية وللمنافسة بين الشركات الكبرى ..
يطالب فيه الوزير الفرنسي السابق جاك لانق الاشتراكي الأصل بطلب ا ستتناء للثقافة الفرنسية حثي لا تلتهمها الثقافة الانجلوساكسونية أو ما يسمى الأمريكية والانجليزية المسيطرة عالميا وبالخصوص على الانترنيت والأفلام والأغاني والكتابة بصفة عامة
في مغربنا الحبيب نلاحظ بعض الأشخاص سواء في التلفزة أو الاداعة أو غيرها سواء من وزراء أو مسئولين يدعون أنهم مغاربة ومسلمون ولكن لا يحسننون النطق بصفة سليمة وصحيحة غالبا بلغة الضاد والتي هي لغة أهل الجنة ءانشاء الله .
وفاقد الشيء لا يعطيه...
بل أصاب باحمرار الوجه والحمى عندما أسمع الوزير والرئيس يتحدث ثارة باللغة العربية الفصحى تم يخلطها أحيانا باللغة العامية والدارجة المغربية وهدا ليس بسبب أن يفهم الجمهور الحاضر والمشاهد بل لنقص في ثقافة السيد المتحدث...
وملاحظة أخرى أن التحدث باللغة العربية الفصحى لبايعني عندنا ء إقصاء وتعلم اللغات واللهجات الأخرى بتاتا بل ستكون غنا فكريا ومكسبا ء إضافيا للشخص ء إن كان بإمكانه التعلم واكتساب تلك اللغات واللهجات مثل البربرية واللغة الانجليزية والفرنسية ولكن ليس على حساب اللغة العربية وفي بلدنا المغرب .
فنحن مغاربة أولا قبل أن نكون أما زيغ أوغير دلك من اللافتات التي يلصقها علينا الغير من الأجانب سواء كان المستعمر القديم والمستعمر الحديث *أجهزة ء إعلام أجنبية وقنوات فضائية ومؤسسات ومعاهد بحث ومرتزقة وجنود مجندة في خدمة اللغات الأجنبية لمحاربة اللغة العربية بل ولطمسها وطمس معالمها ونشر وتوزيع مكانها لغات أخرى أجنبية عن بلدنا ...
لاحظوا عدد المعاهد المتواجدة ببلادنا فكل لغة لها عشرة على الأقل من المعاهد من ألمانية واسبانية وفرنسية وأمريكية الخ...
ونحن أين معاهد اللغة العربية بالدول الغربية بل وحثي داخل الدول العربية نفسها
رغم كل هدا الزخم وهده الإمكانيات المادية والبشرية بل وهدا الاستعمار الثقافي الجديد فانه لا يخيفنا ولا يتنيننا عن الاستمرار والافتخار بحفض لغتنا العربية الفصحى بيننا عندما نقرأ كل يوم بسم الله الرحمان الرحيم عشر مرات في اليوم تم بعدها نقرأ مثلا سورة اقرأ باسم ربك الذي خلق..
وكذلك أوحينا ءاليك قرانا عربيا لتندر أم القرى ومن حولها وتندر يوم الجمع لاريب فيه فريق في الجنة وفريق في السعير أية7 من سورة الشورى من كتاب رب العالمين .
ءادا فالمسألة ء اخوتي تتعدى حدود الكلام والنطق بلغة يتحدثها أكثر من مليار من البشر بل مسألة وجود وعقيدة ودين قيم فهم يحاربونه بمنطقهم عن طريق محو اللغة العربية التي تعتبر الوسيلة الموصلة للخطاب الرباني .
فلنتعظ ولنستفق من غفلتنا وندافع عن لغتنا وديننا بل هي مصدر وجودنا واستمرارية بقاءنا على وجه الأرض أحرارا في فكرنا وثقافتنا وثراتنا المغربي البربري العربي والمسلم...

اننا نسائل اللغة اليوم لا من منطلق الهوية فقط,بل ايظا من منطلق الطفرة التي ما فتئ يتشدق بها الخطاب الرسمي..نسائل العربية لا في دورها الاستراتيجي من ناحية تحديد الجغرافيات فقط,بل واساسا في الفعل الممكن خلقه بالرهان على هذه اللغة.والحقيقة المخجلة هي ان اشياء كثيرة تجعل من هذه اللغة في اسفل السافلين,منهاقلة تداول الكتاب العربي في الاوساط العالمية,قلة الترجمات الواردة الى العربية,.......وبما ان اقتصادنا الوطني لا يمكن الرهان عليه لتدعيم هذه اللغة,فالرهان اليوم هو على عاتق مثقفينا والذين اغلبهم مدبلجون

للاسف يريدون هضم الثقافة المغربية المسلمة يريدون تحويل هدا المغرب الا بلد علماني يريدون حدف لغة القران انها حرب مباشرة ضد الاسلام و ضد كل تقافة عربية.يجب ان نستفيق من هدا النوم العميق و الصمت المخجل حقا لقد بدا شخير الشعوب العربية يتسامع في كل انحاء العالم.لقد احتلت ثقافت بلدنا و ضعفت و السبب من??السبب هته الحكومة التي لا تفرق بين الجملة الاسمية من الجملة الفعلية.ولكن ما باليد حيلة ان لله و ان اليه راجعون

حقيقة لا أعرف لماذا يفضل هؤلاء المسؤولون المغاربة إخجالنا أمام الأجانب باحتقارهم للغة العربية. يتصورون أنهم سيصبحون أكثر أهمية إذا تكلموا بالفرنسية. مع أننا شاهدنا كيف أن جاك شيراك نفسه غادر قاعة اجتماعات ببروكسيل لأن عضوا فرنسيا في البرلمان الأروبي تكلم بالإنجليزية. ولم يعد جاك شيراك إلى القاعة إلا عندما قبل العضو تقديم مداخلته بالفرنسية. هم يدافعون عن لغتهم ويتعصبون لها في حين نحن نحتقر لغتنا ونخجل من الحديث بها أمام الأجانب.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ومن يخجل من اصله فلا يكن لا اصله

وها هم مسؤالونعصرنا هاذا من الخليج الي المحيط

ونبقي تائهون بين هاذا وذاك وانت يا دكتور رشيد من الاحسن ان تبقي ما تراه بالغلط اجعله امراً محسوماً الي طريق الفشل

انظر الي من قبلك علقو وشكو وراو ان من يخجل من الغة العربية فهو ليست بعربي

تحيااااااااااتي .... شتاااء الصيف

ا ح م د + توأم تشرين

نحن من سمح لأبناء اليهود أن يعمرو مدينة فاس بعد أن طردهم إخوانهم من الأندلس السليبة, و ههم يرضو لنا الجميل اليوم بتحالفهم مع أبناء أعمامهم من فرنسا, و ينقلبو على هدا الشعب الأبي.
فأنا كمغربي أقول لأبناء اليهود, لن تخدعونا مرتين, هده الأولى و الآخرة

السلام عليكم ورحمة الله تعالى و بركاته
ارجوكم ان تجيبوني على السؤال (عاجل أتمنى ان تساعدوني و تعنوني أعانكم الله وجزاكم ألف خير)
ماهي العوامل التي تدفع الشخص لتكلم بالدارجة المغربية أو باللغة العربية الفصحى بعبارة أخرى ما هي العوامل التي تحدد الإختيار اللغوي للإنسان ، أي الإ ختيارما بين التحدث باللغة العربية الفصحى و العامية ؛الدارجة؛

لا فض فوك، يا أخى. والله لقد زللنا عندما تخلينا عن العربية، وهى فخرنا وتاج رؤسنا.

http://knol.google.com/k/-/-/3cvhr0hv4ebb3/0#knols

لا عجب فمادا ننتظر من ابناء فرنسا الا اللسان الفرنسي و الثقافة الفرنسية فهاؤلاء مجرد غثاء لاقيمة له قد تجردو من هويتهم و اضحو مجرد ادوات في يد الفركفونية التي تحتقرهم لانه من
يحتقر نفسه يحتقره الناس.

لا اعرف سبب هذه الهجمة الشرسة على الغة العربيه الا ما قراته فى اواخر الثمانينات عن المخطط المرسوم لتقسيم الدول العربية والذى يتم بنجاح كبيرحتى الآن و بدا بالاكراد فى العراق و سوريا و بتشجيع من بعض الجهات فى الغرب و بعض من يسمون انفسهم ليبراليون لاحياء الشعوبية البغيضة
والحقيقةاستغرب ما يقوله البعض الآن بعد 1400 سنة عن الغزو العربى و ما الى ذلك من الكلام المضحك
فلماذا لانسمع فى انجلترا مثلا عن الغزو الساكسونى:
بريطانيا التي كانت مقاطعةً تقع تحت الحماية الرومانية حتى سنة 410 بداية الغزو الساكسونى
و كان الجيش الروماني قد انسحب منها إلى روما حيث كانت عاصمة الإمبراطوريةالرومانية تتعرض لهجمات القوطيين و بذلك أصبحت بريطانيا عرضةً لهجماتالقبائل الجيرمانية الانكلو ساكسونية ، و كانت تلك القبائل عبارةً عن قبائل همجية محاربة
لا تنتمي لأية حضارة و لا تتقن سوىالقتال والقرصنة و سفك الدماء ، و بدأت تلك القبائل في الإستيطان في بريطانيا بعد أن قامت بتهجير السكان السلت إلى ويلز و كورنوول ، كما قام أولئك المستوطنون بإحراق المدن وقتل و استعباد كل من بقي من السكان البريطانيين .
ولغة أولئك الانكلو ساكسونيين فكانت لغة جيرمانية و هي اللغة التي شكلت نواة اللغة الانكليزية الحالية
كما لم نسمع عن دعوة للقضاء على الثقافة النورماندية المتوحشة بعد غزو وليم الفاتح لبريطانيا سنة 1066 ولم يخرجوا منها حتى الآن كما ان فرنسا (بلاد الغال ) تعرضت لغزو القبائل الفرنسية فى القرن الخامس و سيطروا عليها حتى الآن
ام انهم يبيعون لنا بضاعتهم الكاسدة

منقول

لماذا لا يأخذ العرب بالحجة الفارسية للدفاع عن العربية
د.عبد الفتاح الفاتحي
Monday, September 14, 2009

فضل رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني إلقاء كلمته الرسمية باللغة الفارسية خلال افتتاح اجتماع اللجنة التنفيذية لاتحاد برلمانات الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي الأخير والمنعقد بجنان الميثاق في العاصمة الجزائرية.

ومعلوم أن اللغات الرسمية المعتمدة لدى منظمة المؤتمر الإسلامي هي ثلاث لغات فقط، العربية والانجليزية والفرنسية، ومعلوم أيضا أن رئيس مجلس الشورى الإيراني يتقن اللغتين العربية والانجليزية، لكنه فضل إلقاء كلمته بلغته الوطنية احتراما منه للغته الرسمية ودفاعا عنها.

وعلى العكس مما يبذله لاريجاني من تقدير للغته الفارسية، يهرول وزرائنا المغاربة وبلا مبرر إلى إلقاء كلماتهم باللغة الفرنسية في المنتديات الأممية، بالرغم من أن العربية لغة رسمية في هذه الهيئات، وذاك هو حال باقي الدول العربية، والجدير بالذكر أن منظمة الأمم المتحدة وفي سياق ترشيد المصاريف، فكرت في إمكانية التخلي عن المترجمين من وإلى اللغة العربية، بدعوى تخفيض النفقات، على اعتبار أن وفود الهيئات الرسمية العربية تلقي كلماتها باللغة الأجنبية فرنسية أو انجليزية دون لغتها الوطنية والرسمية –العربية- خلال اجتماعات الهيئات الأممية.

ولا غرو في ذلك إذا كانت وقاحة وزرائنا نحن المغاربة تصل إلى حد اعتماد الفرنسية لغة رسمية في الاجتماعات الحكومية، ولغة كلماتهم الرسمية أمام وسائل إعلام وطنية وأمام المواطنين المغاربة في الاجتماعات المحلية

إن المسؤولين المغاربة جميعهم والموظفين والإعلاميين والممثلين أصبحوا لا يقتنعون باللغة العربية كلغتنا الأم بل يبحثون عن المتعة في لغات لا تربطنا بها لا الجدور ولا الثرات ولا أي شيء إن هؤلاء الناس الذين يتكلمون بلغات غير اللغة العربية تابعين لمستعمر هرب وتركهم تلوكون لغته لأنهم في باطن عقلهم ليسوا إلا عبيدا لهذا الإستعمار .
وقل لا حول ولا قوة إلا بالله عندما تشاهد جميع السكيتشات الرمضانية التي تقدمها القناة الثانية باللغة الفرنسية أو فيها مقاطع باللغة الإنجليزية فلا حول ولا قوة إلا بالله في حين أننا ما زلنا نتصدر قائمة الدول التي توجد فيها نسب الأمية بكثرة فهل هذا تلاعب بنفسية ومشاعر المواطن المغربي الغيور على بلاده أم هي سياسة لكي لا يفهم شيء مم يقال

السلام عليكم من العيون.
- وجدت ان الكثيرين يريدون ان يفرضوا علينا لغتهم وخاصة قرأت احد الردود تتحدث عن معاناة الامازيغ والتميز والى غير ذلك الا ان الكذب حرام انتم تحتلون جميع السلط فجميع المسؤولين من الامازيغ ويتكلمون الامازيغية وما زاد الطين بلة انكم تاخدون موقفنا تميزي واستعماري فا انتم تريدون فرض الامازيغية علينا بالقوة لماذا تفرض علينا التكلم بالامازيغية وانتم لا تعرفون الصحراوية ولا ثقافتنا العريقة لتتركونى نعيش فى الفقر والعنصرية واهم شئ انتم تنفقون مبالغ طائلة على المدن الامازيغية كما تقولون وتتركوا الاقاليم الصحراوية تتخبط فى الفقر وعيندما نهض اولانا ضد فساد الشرطة والسلطة فى العيون نهضة الشرطة واحرقة ابنائنا نحن نريد بلاد اسلامي لا بلاد امازيغي ولا تضنون انكم انتم وحدكم والمكونون للمغرب العربي فالاقاليم الصحراوية موجودون نحن كلنا عرب ومسلمون لا وجود لا شئ غير العرب والاسلام

لا عيب في أن نتعلم اللغات الأخرى ونطلع عليها ونتقنها لكن لا يعني هذا أن نتخلى عن لغتنا وأصل هويتنا العربية فلغة القرآن هي أم اللغات.. ظنوا أن التقدم يكمن في إدراج ألفاظ في الحديث مخالفة للغة الأصلية وكأنهم حصلوا على العلوم العالية.. هنيئا لهم تعلم كل شيء لكن لا تنسى أصلك دافع عنه لكي ترقى وتساهم في تقدم وطنك.. تحية لكل العرب

إن المسؤولين المغاربة جميعهم والموظفين والإعلاميين والممثلين أصبحوا لا يقتنعون باللغة العربية كلغتنا الأم!
--كلغتنا الأم!---
--------------------------------------------------------------------------------------
هل تتكلم هذه اللغة التي تدافع عنها وتريد فرضها على الاخرين مع والدتك وجدتك؟ لعنة الله على الكاذبين والمنافقين،!!!!