متى تتعرض اللغة الى خطر الاندثار؟

عماد الشدياق - جريدة المستقبل اللبنانية
متى تتعرض اللغة الى خطر الاندثار؟ يجيب الخبراء عن هذا السؤال بتشخيص عدد من الأعراض التي تصيب أي لغة في العالم، فحينما تتوقف جماعة ما عن التحدث في لغتها الأم، أو حين تحصر استعمالها في مجالات بسيطة ومحدودة، فتحرم أجيالها القادمة من توارثها.

وقد تندثر لغة ما لأسباب خارجية وغير إرادية (عسكرية كالتجربة السوفياتية، واقتصادية كما يحدث في بعض المدن الخليجية حيث تسود اللغة الانكليزية لضرورات العمل، أو دينية كمثل الكيان الإسرائيلي الذي يفرض اللغة العبرية على المستوطنين الجدد القادمين من أقطار المعمورة).

كما يعتمد هؤلاء الخبراء منهجية تقييمية لحيوية اللغات وما يحدق بها من أخطار من خلال تسعة عوامل معيارية تسعى مجتمعة في تصنيف مستوى الخطر المحدق بأي لغة على شفير الانقراض، كعدد المتكلمين باللغة نسبة الى حجم السكان، ردة الفعل تجاه المجالات الرقمية المستحدثة، نسبة استعمال اللغة في القطاعات العامة والخاصة، إمكانية توارث اللغة عبر الأجيال، نوعية التوثيق، وتوفر آليات التسجيل والتلقين والحفظ.
...
إلا ان المتخصصين في هذا المجال يشيرون الى ان الشهرة العالمية التي تحظى بها أية لغة لا تتوقف على عدد الناطقين بها فقط، بل تتعدى ذلك نحو مستواهم التعليمي والثقافي ونشاطاتهم الاقتصادية، فاذا توفرت فيهم هذه الشروط ازدادت الحاجة الى ترجمة أعمالهم الثقافية والفكرية، وهذا ما تفقده لغتنا العربية للأسف بسبب ما أصابها من عجز من توليد الفكر وانتاجه، علماً ان حركة الترجمة من العربية قد زادت بعد أحداث 11 أيلول (الحافز لذلك كان عامل الخوف من العرب والمسلمين وليس طمعاً باكتساب المعارف والعلوم).
...
لم تعد مسألة اللغة تقف عند حدود التواصل مع الآخرين، بل تخطت تلك المرحلة وأصبحت تمثل جزءاً لا يتجزأ من السيادة الوطنية التي ينبغي الدفاع عنها كالدفاع عن أي شبر من التراب الوطني، فيكفي ان نشير الى تجربة الاتحاد الأوروبي التي كسرت كل مقاييس الاندماج في المجالات السياسية، الاقتصادية، الأمنية، القضائية... ووقفت عند حدود اللغة، حيث يعمل في مؤسسات الاتحاد الأوروبي نحو 4000 مترجم فوري وتحريري بغية حماية الشرعية الديموقراطية للاتحاد، كما يصف الموقف القيمون عليه؟

كاتب المقال:

التعليقات

إخواني المشاركين في موقع بلا فرنسية

السلام عليكم

أتوجه باسم موقع مريسورف نيط www.mrisurf.net
بجزيل شكر لما تقومون به من رد لاعتبار للغتنا و سيادتنا الضائعة

المختصر المفيد

إسمي المعزوزي سعيد
مشرف عام على موقع www.mrisurf.net
الموقع إنشئ من قل محترفين و رواد رياضة ركوب الموج
لكنه يخاطب المغاربة بلغتهم على عكس المواقع المغربية التي تهين ممارسي رياضة ركوب الموج مخاطبة إياهم بالفرنسية ، لا أنكر أن لنا نفس توجهكم إلا و أن الموقع قد تحول في الأيام الأخيرة إلى نافدة هادفة و ليس فضاء ترترة ...

المقترح

نتوجه إليكم إخواننا بتزويدنا بمقالاتكم مباشرة حتى يتسنى لنا طرح بعض المقترحات

و للمزيد في التعرف على أهم المواضيع المنشورة

المرجو الدخول إلى أرشيف
و لمعرفة توجهاتنا

الدخول إلى قائمة من نحن و ما بجانبها

الموقع

www.mrisurf.net

ملاحضة

تحت الصفحة الرئيسية ستجدون المواضيع السابقة في العدد الشهري و أما الأرشيف فيتضمن عدد 2007 و 2008

إخواني المشاركين في موقع بلا فرنسية

السلام عليكم

أتوجه باسم موقع مريسورف نيط www.mrisurf.net
بجزيل شكر لما تقومون به من رد لاعتبار للغتنا و سيادتنا الضائعة

المختصر المفيد

إسمي المعزوزي سعيد
مشرف عام على موقع www.mrisurf.net
الموقع إنشئ من قل محترفين و رواد رياضة ركوب الموج
لكنه يخاطب المغاربة بلغتهم على عكس المواقع المغربية التي تهين ممارسي رياضة ركوب الموج مخاطبة إياهم بالفرنسية ، لا أنكر أن لنا نفس توجهكم إلا و أن الموقع قد تحول في الأيام الأخيرة إلى نافدة هادفة و ليس فضاء ترترة ...

المقترح

نتوجه إليكم إخواننا بتزويدنا بمقالاتكم مباشرة حتى يتسنى لنا طرح بعض المقترحات

و للمزيد في التعرف على أهم المواضيع المنشورة

المرجو الدخول إلى أرشيف
و لمعرفة توجهاتنا

الدخول إلى قائمة من نحن و ما بجانبها

الموقع

www.mrisurf.net

ملاحضة

تحت الصفحة الرئيسية ستجدون المواضيع السابقة في العدد الشهري و أما الأرشيف فيتضمن عدد 2007 و 2008

السلام عليكم،
يشكل هذا الموقع فعلا منبرا مهما للدفاع عن اللغة العربية التي تواجه مصاعب ومخاطر كبيرة في بلدنا المغرب. أشكر جميع من يساهم في إثراء الحوار والنقاش حول سبل حمايةاللغة العربية. وأتساءل كيف يمكن إدخال مقالات إلى هذا الموقع؟ هل ايجب إرسال المقالات إلى الأخ أحمد ليتكلف هو بنفسه إدخالها؟ أريد أن أعرف، وأرجو أن أتوصل بجواب في أقرب الآجال من الأخ أحمد. شكرا.