الجزائر التي عرفتها

هذه هي الجزائر التي عرفتها

http://shayunbiqalbi.blogspot.com/2009/09/blog-post_863.html

بلد  القرآن و الغة العربية

بلا فرنسية

بلد الشيخ رياض الجزائري

الذي احترمه و أسمع القرآن بتلاوته

بلد رواية ورش عن نافع

بلد الطفل الأمازيجي البربري كما يقولون

بلد الذي جاهد ليحفظ القرآن

ليتنا بربر و أمازيج و حفظنا القرآن

بلد  الملتقى الدولي لسلسلة الدروس المحمدية بالجزائر

بلد لم تحصل على نسخة من معاني القرآن الكريم بلغتهم الأمازيجية 

إلا رمضان الماضي

و مع ذلك يحفظون القرآن

ألسنا مقصرين بحقهم؟

لنقول أنهم ليسوا عربا؟

مشاركات القراء:

كاتب المقال: